أبوظبي في 22 سبتمبر 2021: أكد مختبر الفحص المركزي التابع لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة أهمية تطوير برامج تعزز من جودة الأعلاف المعروضة والمتداولة في الأسواق، وذلك لتلبية احتياجات الأسواق من الأعلاف ذات المواصفات العالمية التي تعزز من سلامة الثروة الحيوانية في الدولة وتزيد من إنتاجها.


وأكد أن هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية تعمل على ذلك من خلال برنامج دعم الأعلاف العشبية وتوزيع أصناف محددة من المواد العلفية المدعومة، أهمها /الجت / مخاليط الجت مع الأعلاف الأخرى/ الرودس/ بشكلٍ شهري لمربي الثروة الحيوانية في إمارة أبوظبي، حيث يتم توريد هذه الأعلاف وفقاً لخطة توريدٍ سنوية عن طريق عدد من الشركات المحلية إلى 16 مركزاً في عددٍ من دول العالم وأهمها /أمريكا، وإسبانيا، وإيطاليا، والسودان، ومصر، وجنوب وأفريقيا، والأرجنتين/.

 وقال المهندس عبدالله حسن المعيني المدير التنفيذي لقطاع مختبر الفحص المركزي التابع لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة إن المختبر يؤكد تعاونه التام مع هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية في إجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من جودة وسلامة الأعلاف، حيث وسع المختبر حديثاً نطاق خدمات فحوصات الكشف عن متبقيات المبيدات وبذلك يصبح المختبر الأول في الدولة الذي يقوم بتغطية أكبر نطاق لفحص متبقيات المبيدات وعدد الخدمات المقدمة في هذا المجال.

 وأضاف أن المختبر ساهم في الحفاظ على الثروة الحيوانية من خلال تقديم خدمات فحص لها الأثر البالغ في استدامة سلامة الأعلاف والأغذية الحيوانية، وتحقيق الأمن الحيوي الذي يضمن صحة الحيوان والارتقاء بالإنتاج الحيواني، ويسعى المختبر دائماً إلى الارتقاء بالخدمات التي يقدمها باستخدام أفضل التقنيات وأحدث الأجهزة.

 وأشار إلى أن عمليات فحص الأعلاف الحيوانية تتم في مختبرات الأغذية، وقدم قطاع المختبر المركزي مجموعة متنوعة من الفحوصات الكيميائية والمكروبيولوجية بهدف التأكد من سلامة وجودة العلف الحيواني المتداول في الأسواق.

 وعلى صعيدٍ آخر، وفي سابقة تعد الأولى من نوعها على مستوى الدولة، طور المختبر من قدراته الفنية للكشف عن سموم الأرجوت، مستخدماً أفضل التقنيات الحديثة، وهو ما يعد إنجازاً يضاف إلى قائمة إنجازات المختبر في مجال الفحوصات.

 وأكد المعيني أن الخدمة تُمكن أصحاب المزارع من فحص منتجاتهم بالتوجه مباشرة إلى مراكز تقديم الخدمة في قطاع المختبر المركزي أو عن طريق التقديم عبر نظام جودة.

 من جانبه، قال سعادة راشد بن رصاص المنصوري المدير التنفيذي لقطاع الثروة الحيوانية بهيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية إن الهيئة ممثلة في إدارة الإنتاج الحيواني بقطاع الثروة الحيوانية تقوم بتنفيذ الإجراءات الخاصة باستلام شحنات أعلاف الحشائش التي يتم توريدها لمراكز توزيع الأعلاف التابعة للهيئة في مناطق الإمارة الثلاثة والتي تتضمن التحقق من المستندات المصاحبة للشحنات ومطابقة الشحنات ظاهرياً لمتطلبات الجودة والمتطلبات التعاقدية ومن ثم تجميع العينات وإرسالها لمختبرات مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة للتحقق من سلامة وجودة الأعلاف وفقاً للمواصفات النافذة والشروط التعاقدية مع الشركات الموردة.

وأضاف سعادته أنه وبناء على مخرجات العمليات المذكورة يتم اتخاذ القرار بقبول الشحنات أو رفضها قبل توزيع الشحنات المقبولة على المستفيدين  الجدير بالذكر أن مختبر الفحص المركزي يقدم خدمات متنوعة للقطاعات المختلفة بالدولة وفي مجالات عدة مثل فحوصات السلامة والجودة للمنتجات الغذائية والمياه والمشروبات والفحوصات البيئية بالإضافة إلى مستحضرات التجميل والأدوية والأجهزة الطبية ومواد البناء، كما يخدم المختبر المركزي شركاءه من القطاع الصناعي من خلال خدمات البحث العلمي والاستشارات وخدمات التدريب التخصصي وإصدار شهادات المطابقة.

المصدر

أخر تحديث28 يونيو 2020
X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقع الويب الخاص بك.
باستخدام موقعنا ، أنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
تأكيد