أبوظبي في 2 نوفمبر 2021 وقع مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة اتفاقية شراكة مع شركة "جي 42 للرعاية الصحية" بهدف تفويض خدمات مختبر الفحص المركزي وتعزيز التعاون في عدد من المجالات الحيوية منها إدارة وتشغيل المختبرات في خطوة من شأنها أن تعزز التنمية الاقتصادية والاجتماعية والوصول إلى أفضل النتائج التي تدعم القطاعات المختلفة.

 

ويسعى المجلس من خلال هذه الشراكة إلى توسعة نطاق خدمات الفحص المقدمة من مختبر الفحص المركزي وتطوير عملياته تلبية لاحتياجات الجهات الحكومية المرتبطة باستراتيجيات القطاع الحيوي في الإمارة، وتقديم خدمات الفحص في مجالات جديدة مطلوبة من القطاع الصناعي المحلي، وستشمل الشراكة أيضاً دعم نطاق الدراسات والأبحاث والاستشارات التخصصية في مجالات الفحص وغيرها مما يدعم القطاع الصناعي المحلي في عمليات الانتاج وتحسين المنتجات المحلية وتطويرها في المجالات السابقة.

وأكد سعادة الدكتور هلال الكعبي الأمين العام لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة الذى وقع الاتفاقية مع سعادة منصور المنصوري الرئيس التنفيذي للعمليات لمجموعة "جي 42" أن توقيع الاتفاقية يأتي انطلاقاً من حرص المجلس على تعزيز تنافسية أبوظبي والمساهمة في توفير خدمات عالية الجودة في الإمارة وفقًا لأعلى المعايير العالمية، بما يعكس دور المجلس الريادي في تطوير البنية التحتية للجودة في الإمارة، بالإضافة إلى المساهمة في تحقيق خطة أبوظبي في بناء اقتصاد تنافسي مستدام ومنفتح عالميا.

وأوضح الكعبي أن المجلس يسعى من خلال تفويض خدمات مختبر الفحص المركزي لشركة جي42 للرعاية الصحية إلى تحقيق شراكة فاعلة بين القطاعين الحكومي والخاص في أبوظبي لضمان استمرارية الأعمال في القطاعات الاقتصادية المستهدفة، والاستفادة من قاعدة البيانات المتوفرة لبناء منظومة من المعلومات يستفيد منها الشركاء الاستراتيجيون باستخدام ممكنات الذكاء الاصطناعي تساعد في اتخاذ وتنفيذ القرارات.

وأشار إلى أن التفويض سيشمل خدمات الفحص المخبري في المجالات المتنوعة كمجال الأغذية والمشروبات، المياه بأنواعها، الأدوية والأجهزة الطبية، الإشعاع، مستحضرات التجميل والعطور، الزراعة، البيئة، بالإضافة الى مواد التغليف والمواد الملامسة للغذاء والتي ستتم داخل مختبر الفحص المركزي بشراكة مع شركة جي42 للرعاية الصحية.

وقال الكعبي أن من ضمن بنود الشراكة ستقوم شركة جي42 للرعاية الصحية بتقديم الدعم في التكنولوجيا المتطورة وتأسيس قاعدة للذكاء الاصطناعي للاستفادة من حجم البيانات المتوفرة في مختبر الفحص المركزي في مختلف المجالات.

ومن جانبه قال آشيش كوشي، الرئيس التنفيذي لشركة جي 42 للرعاية الصحية: "تتسم هذه الشراكة بأهمية كبيرة لكونها تسهم في تعزيز خدمات الفحوصات المخبرية والبنية التحتية للجودة في دولة الإمارات. نحن نعمل من أجل مستقبل تصبح فيه التكنولوجيا والتعاون بين أصحاب المصلحة هو القاعدة.

وسيشهد هذا التعاون استثماراتنا المخصصة من حيث الموارد والتكنولوجيا ونقل المعرفة لتعزيز تطوير سلسلة القيمة الشاملة لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة".

جدير بالذكر أن تعاون المجلس مع الجهات المحلية يأتي في إطار مهامه الساعية إلى تطوير البنية التحتية للجودة في أبوظبي والمساهمة في تحقيق الأهداف التي وضعتها خطة أبوظبي والمتمثلة في بناء اقتصاد تنافسي مستدام ومنفتح عالمياً .

 

المصدر

أخر تحديث28 نوفمبر 2021
X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقع الويب الخاص بك.
باستخدام موقعنا ، أنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
تأكيد