أبوظبي: 1 أغسطس 2022، يقوم مختبر الفحص المركزي التابع لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة بفحص عينات الطعام المقدمة في المناسبات مثل سباقات الفورمولا 1 للتأكد إنها آمنة للاستهلاك الآدمي.

يعمل فريق علماء المختبر بلا كلل وراء الكواليس، حيث يختبرون مئات وآلاف العينات الواردة من الإمارة، من المياه الجوفية إلى الأغذية الطازجة، ومن الفوط الصحية إلى مطهرات اليد، يقوم فريق العلماء بواجبهم لإبقاء المقيمين في الإمارات العربية المتحدة سالمين. حتى الأطعمة والمشروبات التي تقدم في مناسبات مثل السباقات والحفلات الموسيقية يتم فحصها في المختبر للتأكد من سلامتها وأنها آمنة للاستهلاك.
وقالت منال الهاشمي، مديرة المختبر، لصحيفة ذا ناشيونال "إنه جهد تعاوني أساسي، عندما بدأت جائحة كوفيد -19، فحصنا الآلاف من مطهرات اليد. وصادرنا ما وجدناه مُقلد أو ضار. كما أستقبلنا قائمة بالمواصفات أعلنتها السلطات المحلية مثل هيئة أبو ظبي للزراعة والسلامة الغذائية ونقوم بجميع الفحوصات المطلوبة".

 

لدى المجلس سلسة كاملة من خدمات الفحوصات، تتضمن الفحوصات الإشعاعية والبيئية، بجانب فحص عينات المنتجات مثل الأغذية والمشروبات والمياه ومواد البناء والعمران والأدوية والأجهزة الطبية ومستحضرات التجميل. يقوم المفتشون بأخذ عينات من المنافذ أو من الشحنات القادمة عبر الحدود المختلفة، ووفقا لنوع العينات، يتم تخزينها وإرسالها إلى مختبر للفحص أو يتم فحصها فورا دون تخزين. 
ثم تُصدر التقارير ويتم إرسالها إلى الجهات المعنية، إما لتوزيعها أو مصادرتها، حسب نتائج الفحوصات. ولسنوات عديدة، عمل المجلس على رفع معايير سلامة وجودة المنتجات المتداولة في إمارة أبوظبي لحماية حقوق المستهلك ودعم الصناعة وحماية البيئة. 
يضم مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة أحد أكبر معامل الفحوصات وأكثرها تقدما في البلاد، حيث يستخدم أحدث معدات لفحص مئات العينات التي تمر عبر المعمل يوميا. وقالت السيدة الهاشمي: "في السنوات الأخيرة، أدرك السوق على الصعيدين المحلي والدولي مدى دقة إجراءات فحوصاتنا، حيث لم يجدوا سوى القليل جدا من المنتجات أو الأغذية الضارة. في النهاية، يريد التجار بيع منتجاتهم وتحقيق ربح. لا يمكنني تذكر منتج أو طعام معين كان يجب سحبه من السوق بشكل كامل. عادة، كما في حالة منتج كان لابد من سحبه قبل بضع سنوات، كانت مجموعة محددة فقط".

وتنصح السيدة الهاشمي المستهلكين بقراءة الملصقات والتحقق من تواريخ انتهاء الصلاحية عند شراء المنتجات. تقول: "أسواقنا آمنة لكن لا يوجد شيء آمن بنسبة مائة بالمائة أو معدوم الفرصة للإصابة. عن نفسي كمستهلكة، أتحقق دائما من الملصقات. وفي كثير من الأحيان، وخاصة خلال شهور الصيف، من الضروري التحقق من تخزين منتجات الألبان في درجات حرارة مناسبة. إن الملصقات لها أهمية خاصة بالنسبة لهؤلاء الذين يعانون من أي نوع من أنواع الحساسية".

 

المصدر

أخر تحديث7 فبراير 2022
X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقع الويب الخاص بك.
باستخدام موقعنا ، أنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
تأكيد