أبوظبي في 28 يوليو 2021 نفذ مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة خلال الربع الثاني من العام الجاري زيارات تفتيشية شملت 20 ألفا و274 منتجا متنوعا من المنتجات المعروضة في منافذ البيع والمراكز التجارية على مستوى الإمارة إضافة إلى 2710 منتجات على المنصات ومواقع البيع الإلكترونية.

ونفذ مفتشو قطاع خدمات الأسواق والمستهلكين الحملات التفتيشية بهدف حماية حقوق المستهلكين والتأكد من سلامة المنتجات والموازين القانونية المستخدمة والمتداولة في إمارة أبوظبي بما يحقق عدالة الأسواق .

وقال خلف المزروعي المدير التنفيذي لقطاع خدمات الأسواق والمستهلكين في مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة إن القطاع حقق نتائج مهمة خلال الربع الثاني من العام الجاري تمثلت في إحصاءات مثبتة، حيث بلغ إجمالي أدوات القياس القانونية التي تم التحقق منها 1883 أداة، وبلغ إجمالي العبوات التي تم التحقق منها 206 منتجات بواقع عدد عينات بلغ 6590، كما بلغ إجمالي المنتجات المسحوبة من الأسواق 7 منتجات وهو ما يعادل 411 سلعة، وإجمالي 8 منتجات مصححة وهو ما يعادل 1637 سلعة.

وتضمنت الزيارات الميدانية حملات تفتيشية على منتجات الأجهزة الإلكترونية والتي استحوذت على المركز الأول من حيث عدد المنتجات التي خضعت للتفتيش بواقع 10050 منتجًا منها 2195 منتجا غير مطابق للمواصفات من بينها ألعاب الأطفال بعدد 3529 منتجًا منها منتج واحد غير مطابق للمواصفات وعلى منتجات التبغ والسجائر بعدد أكثر من 2673 منتجا منها 907 منتجات غير مطابق للمواصفات تضمنت إطارات المركبات بواقع 2040، منها 162 منتجا غير مطابق للمواصفات، وأخيرا المنظفات بعدد 1982 منتجاَ منها 1072 منتجا غير مطابق للمواصفات.

وأشار المزروعي إلى أن الزيارات الميدانية والرقمية التفتيشية على المنتجات والسلع تأتي في ظل تكامل الجهود بين الجهات الحكومية في القطاع العام وشركاء العمل في القطاع الخاص كلٍ في نطاق تخصصه، وذلك للحد من تداول السلع غير المطابقة للمواصفات أو المغشوشة والمقلدة بهدف الحفاظ على الثقة في الأسواق من خلال التأكد من مطابقة جميع المنتجات للاشتراطات والمواصفات الموضوعة في أبوظبي.

وأكد المدير التنفيذي لقطاع خدمات الأسواق والمستهلكين أن مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة يستهدف من خلال إستراتيجيته دعم مسيرة التنمية المستدامة وتعزيز مكانة أبوظبي وجعلها مركزًا اقتصاديًا عالميًا من خلال العمل مع الشركاء الإستراتيجيين للمجلس على بناء الثقة في المنتجات الوطنية وأنظمة الجودة والمطابقة التي تضاهي أرقى المعايير العالمية.

جدير بالذكر أن الزيارات الميدانية التفتيشية لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة تستهدف التأكد من مطابقة المنتجات للاشتراطات الإلزامية في الدولة من خلال التركيز على أربعة محاور رئيسية وهي "التأكد من عدم تداول منتجات مسحوبة إضافة إلى حصول المنتجات المقيدة المعروضة على شهادات المطابقة فضلًا عن توفر المعلومات الإيضاحية للمنتجات وأخذ عينات للمنتجات المقيدة وفحصها في المختبرات للتأكد من سلامتها".

المصدر

أخر تحديث28 يونيو 2020
X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقع الويب الخاص بك.
باستخدام موقعنا ، أنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
تأكيد